فريق مسلسل 'حرقة" يتقاسم مشاهدة الحلقة الأخيرة من المسلسل مع المودعين في سجن برج العامري



وات - بمبادرة من نادي سينما حقوق الإنسان وبالتعاون مع الهيئة العامة للسجون، تم عرض الحلقة الأخيرة من المسلسل التونسي "حرقة" من إنتاج مؤسسة التلفزة التونسية، بسجن برج العامري بحضور مخرج المسلسل ومنتجه وأبطال هذا العمل وعدد من المودعين بالسجن.

وقد تابع أحداث الحلقة الأخيرة من هذا المسلسل الاجتماعي مجموعة من نزلاء سجن برج العامري منهم من سجنوا بتهمة التسهيل لأشخاص لاجتياز الحدود خلسة ومنهم من تم ايقافهم أثناء محاولتهم لاجتياز الحدود عبر قوارب الهجرة غير الشرعية، وذلك حسب ما بينه سفيان مزغيش الناطق الرسمي بآسم الهيئة العامة للسجون في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، عقب انتهاء العرض.


وفي التصريح ذاته، بين مزغيش أن الهدف الأساسي الذي يجمع الأطراف التي نظمت هذا العرض داخل أسوار السجن يتمثل في دعم المسار التحسيسي والتوعوي للسجناء بمخاطر الهجرة غير الشرعية في سياق المقاربة التأهيلية لتهذيب سلوك السجين مشيرا إلى أن النقاش الذي دار بين صناع مسلسل "حرقة" والسجناء جاء بمثابة التفاعل المباشر والايجابي حول القراءة الاجتماعية لهذه الظاهرة وسبل معالجتها النفسية والمجتمعية.

ومن جهته أفاد مخرج المسلسل لسعد الوسلاتي في حديث مع وكالة تونس إفريقيا للأنباء، أنه حاول من خلال "حرقة" تعرية الدوافع المتعددة للتفكير والتخطيط والتنفيذ للانخراط في هذا "الحل الواهم" (الحرقة) مؤكدا أنه مهما تعددت الدوافع لركوب قوارب الموت أو حتى الهجرة بطرق شرعية إلا أن السبب الرئيسي يتثمل أساسا في فقدان الهوية والانتماء للوطن والشعور بالإحباط وانسداد الآفاق، حسب تقديره.

وأشار في حديثه أن الشهادات التي أصغى إليها اليوم من قبل عدد من المساجين عمقت إحساسه بالمسؤولية كمثقف في مجتمعه لصياغة أفكار وبلورتها في عمل درامي جديد يطرح قضايا اجتماعية حارقة ضمن ثلاثية درامية استهلها بـ"المايسترو" وأتبعها بـ"حرقة" ورجح إمكانية ختمها بـ"حرقة 2".

ويذكر أن مسلسل "حرقة" الذي تم بثه في عشرين حلقة على القناة الوطنية الأولى وعلى المنصة الإلكترونية التونسية "artify"، هو عمل درامي اجتماعي يطرح تصورا فنيا لقضايا المجتمع وفي مقدمتها الهجرة السرية، ويجسد هذا العمل معاناة المهاجرين غير الشرعيين من مفقودين في عرض البحر وناجين في مراكز الحجز بعد وصولهم للتراب الايطالي، المسلسل من إخراج لسعد الوسلاتي وسيناريو لعماد الدين حكيم ومن تمثيل وجيهة الجندوبي ورياض حمدي ومهذب الرميلي وعايشة بن أحمد وغيرهم من الممثلين التونسيين والأفارقة والأجانب.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 225144